صنع العدو، أو كيف تقتل بضمير مرتاح

03 يونيو،2015
المؤلفون
الكلمات المفتاحية

أنجز نبيل عجان الترجمة العربية لكتاب صنع العدو: أو كيف تقتل بضمير مرتاح للكاتب بيار كونيسا، الذي أصدره المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات، وهو يشتمل على 318 صفحةً من القطع الكبير، وفيه يعرّفنا المؤلف الأسبابَ التي تدفع الدول، وأجهزة استخباراتها، ومراكز التفكير والتخطيط الإستراتيجي، وكلّ صناع القرار إلى الانشغال بصناعة العدوّ.

ورَد الكتاب في ثلاثة فصول رئيسة، أوّلها بعنوان "ما العدو؟"، وفيه يحاول الكاتب التعريف بماهية العدوّ، ويبيّن حاجة الدول والجماعات إلى الأعداء، وأنّ هذا العدوّ يتمّ خلقه بقرار سياسي، ويُعنى المؤلف أيضًا بالجهات المسؤولة عن خلق الأعداء، وبدور السياسيين والمثقفين في تحديدهم.

وفي الفصل الثاني من الكتاب "وجوه العدو: محاولة تصنيف" يضع المؤلف تصنيفًا يضمّ أنواع الأعداء، معترفًا في الوقت نفسه بأنّ النماذج التي يطرحها للاستدلال على هؤلاء الأعداء غير نقية تمامًا؛  إذ يكون العدوّ في أغلب الأحيان مزيجًا من عدّة أصناف. ومن بين أصناف الأعداء: أعداء الحدود، والمنافس الكوكبي، والعدوّ الحميم (أي الحرب الأهلية بحسب المؤلف)، والعدوّ الخفي أو نظرية المؤامرة، والعدوّ المتصوَّر، والعدوّ الإعلامي، إضافة إلى أنواع أخرى من الأعداء. ويوضّح المؤلف آليات خلق أنواع الأعداء المذكورة.

أمّا الفصل الثالث، وهو بعنوان "تفكيك العدو"، فقد حاول فيه المؤلف الإجابة عن عدّة أسئلة، من بينها: هل يُمكن العيش من دون عدوّ؟ وكيف يستطيع البشر تفكيك العدوّ في المستويين الوطني والدولي؟ وما نماذج النزاعات المحددة التي يمكن تفكيك نوابضها؟

والمؤلف بيار كونيسا باحث وأكاديمي ودبلوماسي فرنسي، شغل منصب مساعد مدير لجنة الشؤون الإستراتيجية في وزارة الدفاع الفرنسية. وهو حاليًّا أستاذ في معهد العلوم السياسية. من مؤلفاته دليل الجنة (صدر عام 2004)، وآليات الفوضى (صدر عام 2007).

أمّا المترجم نبيل العجان، فهو باحث ومترجم من سورية، حصل على شهادة الدكتوراه في الأدب الفرنسي الحديث من باريس، وقد درّس في جامعة دمشق، وفي جامعة ليون الثانية في باريس. من مترجماته بين الإسلام والغرب: حوار مع جيرارد د. خوري (صدر عام 2000).

اقــرأ أيضًــا

 

فعاليات