بدون عنوان

صدر عن المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات ومعهد الدوحة للدراسات العليا العدد السادس والأربعون من الدورية العلمية المحكّمة "سياسات عربية" التي تُعنى بالعلوم السياسية والعلاقات الدولية، وتصدر كلّ شهرين. وقد تضمّن العدد الدراسات الآتية: "الاتحاد الأوروبي فاعلًا أمنيًا؟ دراسة في حدود التحولات البراديغمية للاستراتيجية الأمنية الأوروبية (2003) والاستراتيجية العالمية للاتحاد الأوروبي (2016)" لآمنة مصطفى دلة، و"طريق الحرير الجديد في الاستراتيجية الصينية: الأهداف الكبرى، والوزن الاستراتيجي، والتحديات" لمحمد مطاوع، و"إلغاء الهند وضع ولاية جامو وكشمير الخاص: خيارات باكستان" لزاهد شهاب أحمد ومحمد وقاص جان، و"الأحزاب السياسية في المغرب ومأزق التوترات الاجتماعية الجديدة" للحبيب استاتي زين الدين. أما في باب "المؤشر العربي"، فأعدّ هشام رائق ومحمد أوريا دراسة بعنوان "مدى رضا الشباب في ظل التحوّلات السياسية والاقتصادية بعد ’الربيع العربي‘ تحليل انحدار لوجستي ثنائي الاستجابة لعيّنة من المغرب العربي". 

وفي العدد ترجمة عومرية سلطاني دراسة "القطبية الأحادية للنظام الدولي: أي مكانة للصين؟" لعبد النور بن عنتر. واشتمل العدد في باب "التوثيق" على توثيق لأهمّ "محطات التحوّل الديمقراطي في الوطن العربي"، و"الوقائع الفلسطينية" في المدة 1/7-31/8/2020، وتناولت "وثائق التحول الديمقراطي في الوطن العربي" الحراك الاحتجاجي في لبنان في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2019. وفي باب "مراجعات وعروض كتب"، أعدّ جلال خشيب مراجعة لكتاب "هل للقيم أهمية تُذكَر؟ الرؤساء والسياسة الخارجية من روزفلت إلى ترامب" لجوزيف ناي.

** تجدون في موقع دورية "سياسات عربية" خلال الفترة الحالية من جائحة كورونا جميع محتويات الأعداد مفتوحة ومتاحة للتنزيل.