تقييم حالة 19 إبريل ، 2017

الانتخابات الرئاسية الفرنسية 2017: القوى المؤثرة في المشهد السياسي وحظوظ المرشحين

الكلمات المفتاحية

​ماهر قنديل

باحث سوري-جزائري حاصل على درجة الماجستير في الحقوق والعلوم السياسية، من جامعة "نيس صوفيا أنتيبوليس" سنة 2015 له مساهمات في العديد من المواقع الإعلامية، مشارك في مشروع تطوير محتوى "ويكيبيديا" باللغة العربية منذ سنة 2011

مقدمة

تكتسي الانتخابات الرئاسية الفرنسية 2017 أهمية دولية بالغة، وستكون الساحة الفرنسية أرضًا لمعركة شرسة بين العولمة التي تمثلها التيارات التقدمية، والقومية الوطنية المتمثلة بالتيارات المحافظة. ولا نبالغ إن صنفناها إحدى أهم الانتخابات الرئاسية في تاريخ الجمهورية الخامسة منذ عام 1958؛ بما أن انعكاساتها ستحدد مستقبل الاتحاد الأوروبي الذي تهدده مارين لوبان. وقد تشهد فرنسا بنسبة كبيرة رئيسًا من خارج الثنائية الحزبية التقليدية الجمهورية أو الاشتراكية المسيطرة على الرئاسة منذ عام 1981. أمّا عربيًّا، فما يحدث في فرنسا سينعكس على القضايا العربية، وعلى مكانة فرنسا وعلاقاتها الثقافية والتاريخية مع الوطن العربي.